تكريم دفعة جديدة من دبلومة الإدارة الرقمية للمشروعات

٢٠٢١/٠٤/١٠


 

في إطار جهود تنمية وبناء القدرات الرقمية للقيادات والعاملين بالهيئة العربية للتصنيع، وتحت رعاية معالي الدكتور "عمرو طلعت"

 وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والفريق "عبد المنعم التراس" رئيس الهيئة العربية للتصنيع ،

شهد  الفريق " التراس"  والمهندسة "غادة لبيب" نائب وزير الإتصالإت وتكنولوجيا المعلومات للتطوير المؤسسي, حفل تخرج الدفعة الأولي والثانية من دورة دبلومة الادارة الرقمية للمشروعات

PMD

, الذي تنظمه وزارة الإتصالات .

 

في هذا الصدد, أشاد "التراس" بالدور الذى تقوم به وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى بناء قدرات الكوادر البشرية المصرية لمواكبة الثورة الصناعية الرابعة , بما يساهم فى  تنفيذ خطة التطوير المؤسسي والتهيئة لإستيعاب مشروعات التحول الرقمي والرقمنة بالدولة وتحقيق الرؤية الإستراتيجية لمصر 2030.

وأضاف أن العربية للتصنيع بإعتبارها الظهير الصناعي  للدولة وضعت خطة طموحة واضحة لتدريب وتأهيل وتنمية قدرات الكوادر البشرية في كافة التخصصات وفقا لأحدث نظم التدريب الإدارية والمشاركة في البرامج التدريبية المتميزة ,مؤكدا علي دور الهيئة العربية للتصنيع  ومشاركتها لتحقيق أهداف الدولة من خلال التعاون المثمر والبناء مع كافة مؤسساتها لتعزيز مفهوم الثقافة الرقمية.

وأشار"التراس" أننا نستهدف بهذا البرنامج التدريبي تدريب وتأهيل مهندسي العربية للتصنيعلإستيعاب مشروعات التحول الرقمى والميكنة واستدامتها وتنمية وبناء قدرات العاملين فى مجال الادارة الرقمية للمشروعات, فضلا عن مساعدة المشاركين فى اجتياز تقييم الإعتماد من معهد إدارة المشاريع.

                                                                              

وشهدت فعاليات حفل التكريم ,تسليم الفريق "عبد المنعم التراس" والمهندسة "غادة لبيب" , الشهادات للمجموعتين الاولى والثانية وتتضم  عدد"٢٠" مهندسين من العاملين بنشاط المشروعات بوحدات الهيئة,ممن إجتازوا البرنامج التدريبي بنجاح , الذي تم تنظيمه أون لاين عبر تطبيق زووم, كمنحة مقدمة من وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وفي سياق متصل , أشاد رئيس العربية للتصنيع بإلتزام المتدربين بالمشاركة  الفعالة بالبرنامج التدريبى لتحقيق أقصى أستفادة بما يؤهلهم لتطبيق ما درسوه خلال التدريب ، موضحا أن التأهيل المبنى على أسس ومعايير علمية هو حجر الزاوية فى بناء قدرات ومهارات الفرد بما يعود بالنفع على المؤسسات فنيا واقتصاديا .

 

ومن جانبها ,أشادت المهندسة "غادة لبيب" بالتعاون البناء والمثمر مع الهيئة العربية للتصنيع, موضحة أن الهيئة تمثل شريك أساسي لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في بناء مصر الرقمية.

 

وأضافت لبيب أن حفل اليوم يأتي في إطار جهود وزارة الاتصالات في تهيئة مؤسسات الدولة والهيئات العامة لأعمال التحول الرقمي وضمان استيعابها واستدامتها، بما يساهم في خلق دولة ومجتمع ومواطن رقمي تفاعلي.

 

وكشفت لبيب عن تنفيذ وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجموعة متكاملة من البرامج المعرفية والمهارية والتدريبية لبناء القدرات الرقمية للعاملين والقيادات في مختلف مؤسسات الدولة.

 

وأشادت لبيب بخريجي برنامج الإدارة الرقمية للمشروعات من العاملين والقيادات بالهيئة العربية للتصنيع، مؤكدة أهمية هذا البرنامج في تحسين إدارة موارد الدولة وهيئاتها ومؤسساتها.