مباحثات ناجحة للهيئة العربية للتصنيع مع شركة هكسجون العالمية
لنقل وتوطين تكنولوجيا صناعة إسطوانات غاز السيارات

 

Hexagon

 

أكد الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع علي تنفيذ تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي للهيئة بسرعة تطوير وتحديث السيارات ووسائل النقل الجماعي والتحول لإستخدام الغاز كبديل للبنزين، وفقا لأحدث التكنولوجيات الحديثة
جاء هذا خلال زيارة وفد من شركة هكسجون Hexagon العالمية، لبحث التعاون والتصنيع المشترك للإسطوانات المستخدمة في تحويل السيارات للعمل بالغاز، وفقا لأحدث النظم الصناعية الحديثة
تناولت المباحثات بحث تعزيز التعاون الثنائي وتبادل الخبرات والمعلومات الفنية والتدريب وإمكانية نقل وتوطين التكنولوجيا والتصنيع المشترك في صناعة إسطوانات غاز السيارات
يُذكر أن هذه الإسطوانات مصنعة من مادة الفيبر جلاس و تتميز بالأمان ومراعاة إشتراطات السلامة البيئية وتحمل درجات الحرارة العالية وخفة الوزن بنسبة 75% مقارنة بالإسطوانات المستخدمة حالياً 
في هذا الصدد أكد السيد الفريق عبد المنعم التراس أن هذه الصناعة تتوافق مع خطط الدولة الرامية للإسراع بعملية التحول من إستخدام البنزين إلي الغاز في السيارات .

من جانبه أشاد "Alfred Walbrer " المدير التنفيذى لشركة هكسجون العالمية بفرعها بألمانيا بخبرات الهيئة العربية للتصنيع والإمكانيات التصنيعية والبشرية وقدراتها علي تطوير التكنولوجيا بأساليب علمية لتحقيق أعلى نسب للتصنيع المحلي وفقاً لنظم الجودة العالمية.
وأعرب عن تقديره لهذا التعاون باعتباره خطوة رائدة لمصر وللمنطقة الافريقية لتوطين التكنولوجيا العالمية في هذا المجال، مشيراً إلى ان التعاون مع الهيئة يُمثل بداية قوية لتلبية إحتياجات السوق المحلي لمصر والتصدير للبلدان العربية والإفريقية.

رؤية الهيئة


الهيئة العربية للتصنيع قاطرة الصناعة الوطنية تعمل على خدمة أهداف التنمية الشاملة مع الحفاظ على الريادة الصناعية في المجال العسكري والإلتزام الكامل بمعايير الجودة في المنتج والسعر المناسب وسرعة التنفيذ

قيم تحافظ عليها الهيئة

  • النـزاهة
  • المسئولية والمساءلة
  • العمل بروح الفريق الواحد
  • الابتكار
  • الأولوية للأداء

هدف الهيئة

  • التنمية المستمرة للقاعدة الصناعية الحربية والمدنية على حد سواء والمتوفرة حالياً للحفاظ على مكانتها وثقة عملاؤها والمتعاملين معها ، وذلك بتوفير القواعد الفنية والتكنولوجية الحديثة والمزودة بالمنظومات المناسبة في مختلف عناصر ومراحل العملية الصناعية ، والإعتماد على كوادر بشرية عالية الكفاءة والتدريب في مجال البحوث والتطوير، ووفقاً لأسس إقتصادية وعلمية سليمة
  •  لإستعداد الدائم للمساهمة الفعالة في مجال الخدمة المجتمعية من خلال تنفيذ أنشطة صناعية وبحثية في إطار خطط التنمية للدولة ، وأنشطة تعليمية لإعداد جيل من النشئ له دور فعال في زيادة الناتج القومي