تتجه الهيئة العربية للتصنيع الان لتنفيذ خطوات جادة نحو التحول الرقمى و التدريب التقنى و تطوير نظم و اليات الخدمات الالكترونية وفقا لمعايير الجوده.

 

حيث تطلع الهيئة العربية للتصنيع لتحقيق الرقمنة باستخدام التقنيات الحديثة, و تفعيل استراتيجية التحول للاقتصاد الرقمى فى مصر ورؤية التنمية المستدامة لعام 2030. و تسعى الهيئة لتسجيل وحداتها الكترونيا بمنصات التسويق و التجارة الالكترونية مثل الكتالوج الالكترونى الخاص بمنصة جسور و التابع لوزارة قطاع الاعمال.

 

و يأتى هذا فى إطار إستراتيجية العريبة للتصنيع لاقتحام الأسواق العاملة وزيادة حجم الصادرات عبر التسويق الرقمى, الذى شهد طفرة كبيرة خاصة بعد تفشى وباء الكورونا الذى أثر بشكل كبير على البيع المباشر للجمهور.

 

و لمتابعة اخر مستجدات الهيئة العربة للتصنيع على المنصات المختلفة:

 

Youtube  Facebook