عقد بروتوكول تعاون جديد لدعم مشروعات التنمية السياحية 

ونشر ثقافة البيئة النظيفة والطاقات المتجددة

بمُحافظة جنوب سيناء 

South Sinai

 

أكد الفريق عبد العزيز سيف الدين رئيس الهيئة العربية للتصنيع علي أهمية دعم كافة خُطط ومشروعات التنمية السياحية بمدن محافظة جنوب سيناء وكافة مشروعات الدولة وخدمة قطاعات المجتمع المدني
جاء هذا خلال توقيع عقد وبروتوكول التعاون بين الهيئة العربية للتصنيع ومحافظة جنوب سيناء ، إيماناً بأهمية تنشيط السياحة كأحد مصادر الدخل القومي وإستعادة الوجه الحضاري لمدينة شرم الشيخ
وأضاف سيف الدين أن التعاون مع محافظة جنوب سيناء وصل لمرحلة التنسيق الكامل لتلبية كافة متطلبات المحافظة في إطار نشر ثقافة البيئة النظيفة والطاقات المتجددة ، مؤكداً علي إستراتيجية الهيئة العربية للتصنيع ودورها التنموي لتقديم مُنتج يتميز بالجودة وفقاً للمعايير الدولية وبهامش ربح قليل وبسعر مُناسب في كافة المشروعات التنموية
ومن جانبه أشاد اللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء بمُنتجات الهيئة العربية للتصنيع التي تمتاز بالجودة والدقة مع إلتزام الهيئة الدائم في مواعيد التسليم وخدمة ما بعد البيع ، مضيفاً أن جنوب سيناء من أوائل المحافظات التي عملت مع الهيئة في مجال الطاقة المتجددة وكانت باكورة المشروعات لإستخدام الألواح الشمسية واللمبات الليد للإنارة وحالياً نعمل سوياً لتطوير الفكرة لتصبح محطة متكاملة لإنارة مبنى ديوان المحافظة والجهات الحكومية والمنشآت السياحية بكافة ربوع المحافظة كمدينة سياحية بيئية نظيفة وهذا ما يهم السائح في المقام الأول
يُذكر أن البروتوكول يُنظم أسلوب العمل بين محافظة جنوب سيناء والهيئة العربية للتصنيع فى جميع مجالات التعاون المتنوعة والتى تمتد لأكثر من ثلاث سنوات مضت منذ المؤتمر الإقتصادي عام 2015 خاصة في مجال الطاقة النظيفة بمدينتي شرم الشيخ والطور ، كما يتضمن أيضاً عقداً لتوريد سيارات ومعدات طرق وجرارات بقيمة 4 مليون جنيه مُجهزة ومتعددة الإستخدام لصالح مديرية النقل بالمحافظة ، بالإضافة إلي توريد إحتياجات المحافظة والوحدات المحلية والمديريات والجهات الأخرى التابعة للمحافظة من السيارات المجهزة المختلفة والمعدات الثقيلة من الأوناش واللوادر ومعدات النظافة وأعمال رفع كفاءة وصيانة